التحيز ضد السمنة

عام اخر تعديل:

ماهو التحيز ضد السمنة؟

جزء كبير من المجتمع لايعلم ماهو “التحيز ضد السمنة” وقد لا يدرك أنه يمارسه لذا خصصت هذه المساحة لأتكلم عنه ماهو؟ هو الاعتقادات أو المواقف السلبية تجاه الأخرين والتي تكون بسبب وزنهم وتتجلى هذه المعتقدات في الصور النمطية أو التحييز تجاه من يعانون من زيادة الوزن أو السمنة

و قد يصل الموضوع إلى التحيز الداخلي ضد الوزن وهو عندما يحمل الشخص معتقدات سلبية حول ذاته متعلقة بالوزن أو حجم الجسد وتؤثر بشكل سلبي على حياته التحييز ضد الوزن قد يؤدي إلى وصمة السمنة والتي قد تشمل إجراءات معينة، التهميش وعدم المساواة

الحقيقة يبدأ منذ الطفولة وقد يكون من الوالدين، الأصدقاء، المدرسة، زملاء العمل وحتى العاملين في القطاع الصحي وتعاني منه السيدات أكثر من الرجال أمثلة بسيطة: التعليقات الجارحة حول شكل الجسد، الظن بأن زيادة الوزن = الكسل وقلة الإرادة، لصق صفات سلبية بالوزن وهكذا


ماسبب انتشاره بشكل كبير؟

ليش منتشر بهذا الشكل؟ عامل رئيسي هو الاعتقاد بأن زيادة الوزن مشكلة سهل حلها عن طريق تقليل الأكل وممارسة الرياضة وعدم فهم العوامل المؤثرة بالوزن مثل البيئة، الجينات، السلوك، المجتمع وغيره وأيضًا تعود الأفراد على تجاوز الحدود الشخصية لدى الغير


غالبًا ما تديم وسائل الإعلام الصور النمطية للأشخاص الذين يعانون من السمنة وتعزز القبول الاجتماعي لتحيز الوزن وتدين الأشخاص الذين يعانون من السمنة وتحملهم مسؤولية وزنهم الزائد ووسائل التواصل الاجتماعي تلعب دور كبير تجعل البعض يظن أنه “عادي” و”أبغى مصلحتك”

مضايقة الناس وانتقادهم حول الوزن استراتيجية منتشرة في الإعلام كـ “وسيلة” لتشجيع الأفراد على خسارة الوزن على الرغم من أن الأبحاث أثبتت ضرر هذه التصرفات وأنها تزيد المشاعر السلبية وتبعد الأفراد عن ممارسة السلوكيات الصحية بسبب المضايقات

أضرار الممارسات كثيرة ومنها: – زيادة قابلية الإصابة بالاكتئاب، القلق، الاضطرابات الغذائية وقلة الثقة بالنفس – يؤثر على جودة الرعاية الصحية التي يتلقاها الأفراد وقد يقلل من سعيهم إليها عند شعورهم بعدم المساواة – يؤثر بشكل سلبي على علاقة الشخص مع ذاته وجسده وعلاقاته الاجتماعية


كيف ممكن تقلل من ممارسة التحيز ضد الوزن؟

استعمل لغة مناسبة: شخص يعاني من السمنة وليس شخص سمين وذلك يدعم النظر إلى الشخص كفرد أولا ثم ما يعاني منه ثانيًا. كن متفهم واعلم أن من يعاني من السمنة مر بعدة تجارب ومحاولات لخسارة الوزن وقد يكون بدأ هذه المحاولات منذ الطفولة. السمنة ليست أمر هين وسهل التحكم فيه ولا ماكان محل آلاف الدراسات العلمية والطبية لمحاولة فهمه وتوفير حلول مستدامة. مهم أيضًا التركيز على دعم السلوكيات الصحية المستدامة وعدم الهوس بالوزن كرقم. لاتظن أن الشخص لا يمارس عادات صحية فقط بسبب شكل الجسد فهذا يعتبر انطباع مسبق. بالاضافة إلى توفير الرعاية بشكل كامل من تحليل وتقييم وليس ربط كل المشاكل بالوزن. وأخيرًا لابد من دعم النظرة الإيجابية للجسد والصحة النفسية وتثقيف المجتمع والممارسين الصحيين خصوصًا




المراجع

Obesityaction.org

World Health Organization – Weight Bias and Obesity Stigma

Fruh, S. M., Nadglowski, J., Hall, H. R., Davis, S. L., Crook, E. D., & Zlomke, K. (2016). Obesity Stigma and Bias. The journal for nurse practitioners : JNP, 12(7), 425–432. https://doi.org/10.1016/j.nurpra.2016.05.013

Puhl, R. M., & Heuer, C. A. (2009). The stigma of obesity: a review and update. Obesity (Silver Spring, Md.), 17(5), 941–964. https://doi.org/10.1038/oby.2008.636

Araiza, A. M., & Wellman, J. D. (2017). Weight stigma predicts inhibitory control and food selection in response to the salience of weight discrimination. Appetite, 114, 382–390. https://doi.org/10.1016/j.appet.2017.04.009

Fighting Weight Bias and Obesity Stigma: a Call for Action. Obesity surgery, 30(5), 1623–1624. https://doi.org/10.1007/s11695-020-04525-04.009

Tomiyama, A. J., Carr, D., Granberg, E. M., Major, B., Robinson, E., Sutin, A. R., & Brewis, A. (2018). How and why weight stigma drives the obesity ‘epidemic’ and harms health. BMC medicine, 16(1), 123. https://doi.org/10.1186/s12916-018-1116-5

Forhan, M., & Salas, X. R. (2013). Inequities in healthcare: a review of bias and discrimination in obesity treatment. Canadian journal of diabetes, 37(3), 205–209. https://doi.org/10.1016/j.jcjd.2013.03.362